مرحباً بكم بموقع الدكتور عبدالله بن صالح المقبل. تم إنشاء هذا الموقع في عام 1996 حينما كنت ادرس مرحلة الدكتوراة بالولايات المتحدة الأمريكية.

  • ×

09:57 صباحًا , الثلاثاء 24 أبريل 2018

القصيدة الرابعة: قَالُوا المَنَاهِجُ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قَصِيدَةُ: قَالُوا المَنَاهِجُ*

image

شِعرُ:أ.د. جودت أحمد سَعَادَة
* قَصيدةٌ نَظَمَهَا أ.د. جودت أحمد سعادة، بمناسبة صدور كتابه المشهور ب: )المنهج المدرسي المُعَاصر)، الذي يعتبر من بين أكثر كُتُب المناهج انتشاراً في الوطن العربي. والقصيدة تتطرق في أبياتها المختلفة إلى فصول الكتاب المتعددة، كما يأتي:


قَالوا المَنَاهِجُ رَمزُ كُلَ رَجَاءِ قُلتُ الدَواءُ بِهَا لأهلِ الدَاءِ
فِيهَاالمَدَارِسُ والمَعَاهِدُ زُوِدتْ = بِشُعَاعِ نُورٍ سَاطِعٍ وَضِيَاءِ
فَهيّ التي تَحتَاجُ مِنَا خُطَةً = تَهدِي المُدَرِسَ لِلعُلا بِجَلاءِ
يَامَنهَجَاً نَادى الجَميعُ لِرَسمِه = بِالعِلمِ والتَخطِيطِ والإجرَاءِ
أهدَافُهُ نُورٌعَلى الدَربِ الذي = تَرنُو لَهُ الأجيَالُ صُبحَ مَسَاءِ
وَالمُحتَوى يُختَارُدَومَاً باسمِهَا = حَتَى يُحَقِقَ رَغبَةَ الأبنَاءِ
وَتَنَوُعُ الخِبرَاتِ يَبدُو خُطوَةً = لِلطِفلِ يَقضِي يَومَهُ بِبَهَاءِ
وَوَسَائِلُ التَقويمِ تَحكُمُ دَائِماً = عَمَاجَرَى بالدَرسِ مِن أصدَاءِ
وَتَخطِيطُ المَنَاهِجِ رُوحُ عِلمٍ = يَحلُو مَعَ التَنسِيقِ والإنشاءِ
فَالمَنهجُ الفَعَالُ يَرسِمُ خُطَةً = فِيهَا العِلاجُ مِن البَلى بِشِفَاءِ
وَتَطويرُ المَنَاهِجِ صَارنَجمَاً = يُشَاهِدُهُ الجَمِيعُ بِلا عَنَاءِ
والعَصرُ فيهِ تَحَدِيَاتٌ جَمَةٌ = لِتَرى المَنَاهِجَ تَكتَسِي بِرِدَاءِ
هَذا الكِتَابُ يَظَلُ جُهدَاً مُخلِصَاً = في الفِكرِ والتَصميمِ والإعلاءِ
أهدِيهِ لِلجِيلِ الذي أرجُو لَهُ = مُستَقبَلاً يَزهُو بِكُلِ رَخَاءِ

شِعرُ:أ.د. جودت أحمد سَعَادَة
image

بواسطة : admin
 0  0  104
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:57 صباحًا الثلاثاء 24 أبريل 2018.